إلغاء مباراة باستيا وليون في الدوري الفرنسي

إلغاء مباراة باستيا وليون في الدوري الفرنسي

ألغيت مباراة باستيا المضيف مع ليون في الدوري الفرنسي نهائيا بعد أن رفض لاعبو الزوار الخروج إلى أرض ملعب "أرماند سيزار" بعد الاستراحة بين الشوطين بسبب التهديدات التي تلقوها من روابط مشجعي أصحاب الأرض و"الألتراس"، والتي كانت قد اعتدت عليهم بالفعل قبل بداية اللقاء.
وأدت تلك الأحداث لإلغاء المواجهة، وأكدت رابطة كرة القدم الفرنسية للمحترفين في بيان لها إلغاء اللقاء الذي بدأ متأخرا عن موعده بأكثر من نصف ساعة.
وأشار البيان إلى أنه "بعد الحادث الأخير الذي وقع بعد نهاية الشوط الأول، قررت الرابطة إلغاء المباراة بين باستيا وليون نهائيا. واتخذ هذا القرار بناء على للمعلومات التي أوضحها مدير الإدارة العامة للسلامة نيابة عن محافظ (جزيرة) كورسيكا (التي يقع بها الاستاد)،
وذلك خلال الاجتماع الطارئ قبل بداية اللقاء".
وأضاف البيان أن الإدارة العامة للسلامة "فضلت في وقت سابق بدء المباراة لتجنب وقوع حوادث أخطر".
ووصفت الرابطة ما حدث بأنه "سلوك لا يوصف من جانب بعض المشجعين باستاد أرماند سيزار"، وطالبت في بيانها نادي باستيا أن "يتخذ الاجراءات المناسبة من أجل منع المسئولين عن هذه الأحداث من دخول الملعب (فيما بعد) وذلك لضمان سلامة المباريات التي تقام على الملعب".
كان نحو 50 من مشجعي باستيا قد اقتحموا أرض الملعب قبيل انطلاق المباراة عندما كان لاعبو ليون يجرون عمليات الإحماء، قبل أن يلاحقوا اللاعبين حتى النفق المؤدي لغرف خلع الملابس.

تابع اخر واهم الاخبار المصرية العربية والعالمية تغطية شاملة ومتجددة للأخبار وكل ماهو جديد علي موقع أخبار مصر مباشر إقرأ تفاصيل الخبر إلغاء مباراة باستيا وليون في الدوري الفرنسي الان اون لاين.

تعليقك علي الخبر