رئيس كاتالونيا يعلن انفصال الإقليم عن إسبانيا…فماذا عن برشلونة؟

رئيس كاتالونيا يعلن انفصال الإقليم عن إسبانيا…فماذا عن برشلونة؟

أعلن رئيس إقليم كاتالونيا الإسباني، السيد كارلز بوغديمونت، عن استقلال الإقليم رسميًا عن السيادة الملكية الإسبانية، في خطاب تاريخي أمام برلمان كاتالونيا اليوم. وجاءت كلمات بوغديمونت لتثير الأوساط السياسية والرياضية معًا في إسبانيا، بل وامتد الأمر لدول الجوار، لاسيما مع بعض التهديدات من الاتحاد الأوروبي لعدم الاعتراف بالإقليم كدولة مستقلة. وكان الاستفتاء الشهير قد أجري يوم الواحد من أكتوبر الجاري، وسط أحداث عنف دامية بين الشرطة الإسبانية ومواطني الإقليم الذين كانوا في طريقهم لمكاتب الاقتراع، حيث جاءت النتيجة وفق المصادر المحلية في إسبانيا بالموافقة بنسبة فاقت 90%. ولم ينه خطاب رئيس البرلمان الأمر، حيث لازالت هناك بعض الترتيبات التي من المفترض إجرؤها قبل إعلان الاستقلال الرسمي، وهو ما أشار إليه في خطابه مؤكدًا أن مسئولي الإقليم سيأخذون هدنة للتشاور مع ممثلين دوليين وإسبانيين قبل الولوج في الخطوة الأخيرة. أبرز كلمات بوغديمومت جاءت كالتالي.. "نظام الحكم في دولتنا الجديدة سيكون جمهوريًا، بلادنا لا تحارب الديمقراطية وتفتح أذرعها للحوار، شعب كاتالونيا اختار تقرير مصيره بيده". انفصال الإقليم لن يكون بتلك السهولة، حيث أعلنت حكومات فرنسا وألمانيا دعمهما لبقاء إسبانيا موحدة، وعبرتا عن استعدادهما للوقوف بجانب السلطة الإسبانية في وجه كاتالونيا، وبالطبع قد يعوق موقف الدول المجاورة الأمر برمته، وهو نفسه موقف بعض الشركات الكبرى التي تتخذ من الإقليم مقارًا لها، حيث هددت بنقل المقارات إلى العاصمة مدريد. وفي حال الانفصال رسميًا فإن برشلونة قد يخرج نهائيًا من الدوري الإسباني، ليشارك في أحد دول الجوار، والذي بالطبع لن يكون ألمانيا أو فرنسا بسبب مواقفهما من الاستفتاء.

شارك الخبر اون لاين


تعليقك علي الخبر