أهمّ تطبيقات الدردشة وبماذا يتميّز كلّ منها

أهمّ تطبيقات الدردشة وبماذا يتميّز كلّ منها

نكاد لا نجد أحداً ممن لديهم هاتفاً ذكيّاً، لا يستخدم تطبيق دردشةٍ واحد على الأقل، فقد قامت هذه التطبيقات بغزو حياتنا الشخصيّة وبتنا نتواصل مع بعضنا البعض عبرها أكثر ممّا نتواصل بشكل مباشر.

-(Whatsapp): "الواتس اب" أو "الواتس اب ماسنجر". تمّ إطلاق التطبيق سنة 2009 من قبل "بريان اكتون" و"جان كوم" الموظفيَن السابقيَن في Yahoo.

كان الواتس اب مجّانيّاً في بداية الأمر ولكن قام مؤسّسوه بجعله مدفوعاً (1$ في السنة) لفترة من الزمن لكي لا ينتشر أكثر من اللازم فيستطيعون الحفاظ على جودته العالية، إلا أن أعلنت الشركة في سنة 2016 عن إرجاعه ليكون مجّانيّاً مرّة أخرى وذلك لتسهيل الاستخدام والتسجيل على الناس.

في سنة 2013 وصل عدد مستخدمي التطبيق إلى الـ200 مليون مستخدم وفي سنة 2014 وصل عدد المستخدمين إلى 500 مليون مستخدم شهريّ نشط.

في سنة 2014 قامت شركة فيس بوك بالاستحواذ على التطبيق مقابل 19 مليار دولار أمريكي، وفي نفس السنة نفسها أعلنت الواتس اب عن شراكتها لـ(Open source systems) صاحبة تطبيق (Signal)، فقامت بتبنّي نظام التشفير النهائي (E2EE) وما يُعْرَف ببروتوكول سيجنال.

وفي سنة 2016 أعلنت الشركة أنّها قامت بتشفير كلّ مضمون ما يتمّ نشره عبر التطبيق.

أمّا نظام التشفير النهائي فهو نظام تواصل يسمح للأطراف المتواصلة فقط أن يطّلعوا على مضمون ما يتمّ مشاركته، ويَمنع أي جهة ثالثة أكانت شركة اتّصالات أو مزوّد الانترنت أو قرصاناً (Hacker) أو حتّى التطبيق نفسه وقامت الكثير من التطبيقات بتفعيل هذا النظام.

-(Facebook Messenger): لم تكن بداية الماسنجر كتطبيق دردشة، بل تمّ إطلاقه لأوّل مرّة على شكل (Facebook Chat: خدمة دردشة فيس بوك) سنة 2008، وتمّ تطويره سنة 2011 ليصبح تطبيقاً مستقلّاً له نسخة خاصّة بالهواتف الذكيّة.

بعد انفصال التطبيق عن فيسبوك ارتفع عدد مستخدميه النشطين تدريجيّاً ابتداءاً من 600 مليون مستخدم سنة 2015، إلى أن تجاوز البليون (المليار) سنة 2017.

يمكن لمستخدمي التطبيق إرسال الرسائل النصيّة والصوتيّة والقيام بالاتّصالات الصوتيّة واتّصالات الفيديو والاتّصالات الجماعيّة كما نعلم، ويتميّز التطبيق بدعمه للـ(SMS:"خدمة الرسائل القصيرة")، .

ويتميّز أيضاً بما يُعْرَف بـ(Chat heads) وهي أيقونات دائريّة الشكل تظهر على شاشة الهاتف عند استلام رسالة جديدة بغض النظر إن كان التطبيق يعمل أم لا. وتحمل هذه الأيقونات صورة الشخص المرسل للرسالة.

هنالك بعض الخصائص والخدمات التي يقدّمها التطبيق تقتصر على الولايات المتّحدة الأميريكيّة، كإمكانيّة إرسال الأموال وطلب وسائل النقل.

-(Telegram): تمّ إطلاق التطبيق في سنة 2013 من قبل الأخوين الروسيّيَن بافيل ونيكولاي دوروف مؤسّسَي شبكة التواصل الاجتماعي الروسي (VK)، وهو مفتوح المصدر أي يمكن للمستخدمين أن يطّلعوا على مضمون برمجيّاته.

ويقوم التطبيق باستخدام نظام التشفير النهائي (End-To-End Encryption)، وبالإضافة إلى ذلك في التطبيق ما يُعْرَف بالرسائل السريّة (Secret chats) وهي مشفّرة بنظام MTProto الخاص بالتطبيق،

ومع أنّ الرسائل العاديّة التي يتمّ إرسالها عبر التطبيق مُشفّرة عبر نظام التشفير النهائي (E2EE) ولكن يقوم التطبيق بتخزينها في خوادمه الخاصّة، أمّا هذه الرسائل (السريّة) فتقوم بإتلاف نفسها بنفسها، وهذا ما يتميّز به التطبيق.

-(Pinngle): تمّ إطلاق التطبيق حديثاً في سنة 2016، من قبل شركة زيغما تيليكوم الروسيّة، ووصل عدد مستخدميه إلى الـ5 مليون مستخدم.

ما يميّز التطبيق هو الاتّصالات الصوتيّة الدوليّة الرخيصة التي يسمح بالقيام بها، فبالإضافة إلى إمكانيّة إرسال الرسائل النصيّة والرسائل الصوتيّة و الملصقات (Stickers) والرموز التعبيريّة (Emojis) عبر التطبيق، وإمكانية القيام بالاتّصالات الصوتيّة واتّصالات الفيديو المجّانيّة بين مستخدمي التطبيق،

يمكن لمستخدمي التطبيق أن يقوموا بالاتّصالات المجّانيّة لأرقامٍ ليست مستخدمة للتطبيق عبر التطبيق،

(Pinngle out calls) وتتميّز هذه الاتّصالات بكونها رخيصة إن كان بالمقارنة مع أرقام الهواتف الأرضيّة محليّة كانت أم دوليّة أو مع أرقام الهواتف المحمولة.

(Tango): تمّ إطلاق التطبيق في سنة 2009، ويشتهر باتّصالات الفيديو العالية الجودة التي يسمح لمستخدميه القيام بها. يصل عدد مستخدمي التطبيق إلى الـ200 مليون مستخدم نشط ونجده في قائمة الـ12 تطبيق الأكثر تحميلاً على منصّة الاندرويد.

يتميّز التطبيق ببساطته ويسمح بالقيام بالاتّصالات الصوتيّة وإرسال الرسائل النصيّة والصوتيّة ويمكن لمستخدميه أن يلعبوا الألعاب، ويتوفّر التطبيق بـ14 لغة مختلفة من ضمنها العربيّة.

شارك الخبر اون لاين


تعليقك علي الخبر