بعد 25 عاما على إرسال أول”SMS”.. ماذا كان فحواها؟

بعد 25 عاما على إرسال أول”SMS”.. ماذا كان فحواها؟

مرّت 25 سنة على أول رسالة نصية قصيرة "SMS"، والتي أرسلت من قبل مهندس يبلغ من العمر 22 عاما، يدعى نيل بابورث.

وقد جاء في نص الرسالة القصيرة الأولى عبارة التهنئة "ميلاد سعيد" (Merry Christmas)، حيث قام بابورث بإرسالها من جهاز الكمبيوتر الخاص به عام 1992، إلى زميل له خلال حفل للاحتفاء بهذه المناسبة.

وتم نقل الرسالة عبر شبكة "فودافون"، وبدأت بذلك ثورة الرسائل النصية من شخص لآخر، وكانت هذه التكنولوجيا قد خضعت في الواقع لبعض التجارب قبل ذلك، بقيادة المهندس الفنلندي ماتي ماكونين.

وقال ماكونين، الذي توفي عام 2015، إنه يعتبر تطور الرسائل النصية القصيرة SMS، جهدا مشتركا، حيث أن نوكيا هي من ساعدت في تعميم الخدمة.

وتشير الأبحاث الأخيرة إلى أن البريطانيين يتخلون عن هذه التكنولوجيا لصالح تطبيقات الويب مثل واتس آب وفيسبوك مسنجر. كما تظهر أرقام منظمة تنظيم الاتصالات "أوفكوم"، أنه بالنسبة للسنة المنتهية في سبتمبر 2015، فقد أرسل مشتركوا الهاتف النقال في المملكة المتحدة 102 مليار رسالة نصية مقارنة بـ150 مليار في عام 2011.

وأظهرت دراسة استقصائية مؤخرا، عن طريق خدمة دعم الدفع TSYS، أن 58% من المقيمين في المملكة المتحدة يقومون حاليا باستخدام تطبيقات الرسائل.

وبحلول نهاية عام 2017، يتوقع الباحثون أن يتم إرسال 32 تريليون رسالة سنويا حول العالم، عبر التطبيقات مقارنة بـ 7.89 تريليون رسالة نصية فقط.

شارك الخبر اون لاين


تعليقك علي الخبر