سحر الجعارة تؤيد قرارات السبسي الخاصة بالمرأة: «حيث وُجدت المصلحة فثَمَّ شرع الله» (فيديو)

سحر الجعارة تؤيد قرارات السبسي الخاصة بالمرأة: «حيث وُجدت المصلحة فثَمَّ شرع الله» (فيديو)

سحر الجعارة تؤيد قرارات السبسي الخاصة بالمرأة: «حيث وُجدت المصلحة فثَمَّ شرع الله» (فيديو) سحر الجعارة تصوير : آخرون

قالت الكاتبة سحر الجعارة إن قرارات الرئيس التونسي، باجي قائد السبسي، الخاصة بالمرأة تبدو صادمة للشارع العربي، بسبب سيطرة الإسلاميين على الشارع بعد ثورات الربيع العربي، وفرضهم أمورا كانت مقبولة قبل تلك الثورات.

وكان الرئيس التونسي قد دعا إلى المساواة بين المرأة والرجل في الميراث، والسماح للمسلمة بالزواج من غير المسلم، ما أثار غضب مؤسسات دينية في الوطن العربي.

وأضافت «الجعارة»، في مقابلة مع الإعلامية رشا نبيل، ببرنامج «كلام تاني» على فضائية «دريم 2»، مساء الجمعة: «في تونس طُبق قانون بعدم زواج الرجل أكثر من امرأة منذ 60 عاماً، لكن بعد استحواذ حزب النهضة على الحكم، أُلغى القانون، ومن ثَمَّ عادت المطالبات به مرة أخرى»، مستندة إلى أن «فيه قاعدة فقهية تقول: حيث وُجدت المصلحة فثَمَّ شرع الله».

وأشارت إلى أن حقوق المرأة تبدو الآن على أرضية سياسية، وذلك يفسر موقف حزب النهضة الإسلامي، حيث لم يتخذ أي موقف، موضحة: «الحزب يملك أغلبية داخل البرلمان التونسي، ويراهن على الوقوف ضد تلك القوانين، بجانب أنه يدخل انتخابات المحليات، وبالتالي يحتاج مفاوضات مع التيار الليبرالي، وهنا اتخذت حقوق المرأة شكلاً سياسياً وليس دينياً، الحزب لديه مواءمات، ورغم ذلك أطلق حملة لسحب الثقة من السبسي».

وأوضحت أن الإسلام صالح لكل زمان ومكان باجتهاد الفقهاء، مستشهدة بإلغاء الرق مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، رغم أنه منصوص عليه في القرآن، بجانب إلغاء الفاروق عمر بن الخطاب حد السرقة في عام المجاعة، ووقف الزكاة للمؤلفة قلوبهم.

تونس الفاروق عمر بن الخطاب المرأة والرجل مؤسسات دينية حقوق المرأة حزب النهضة

شارك الخبر اون لاين


تعليقك علي الخبر